اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أشار خبير الطاقة إيليا كالينكوف إلى أن مشكلة توافر الغاز قد تجبر المستهلكين الأوروبيين على الابتعاد عن الشراء الفوري وإعادة النظر في موقفهم من العقود طويلة الأجل.

وجاء التصريح تعليقا على تقرير لوكالة "بلومبرغ" أشارت فيه إلى أن قطر تطلب من الاتحاد الأوروبي توقيع عقد طويل الأجل لتوريد الغاز الطبيعي المسال.

وقال كالينكوف، الذي يشغل منصب المدير العام لشركة "الهندسة الكهربائية الأوروبية" اليوم الاثنين: "نظرا لأن بناء منشآت جديدة للغاز الطبيعي المسال يتطلب استثمارات كبيرة، فمن الطبيعي أن ترغب قطر في الحصول على ضمانات من المشتري. يجب أن تتأكد من أن منتجات هذه المصانع ستكون مطلوبة بأسعار محددة. كذلك سيتعين علينا حقا إعادة النظر في موقفنا من العقود طويلة الأجل".

وأشار الخبير إلى أن المفوضية الأوروبية عارضت دائما العقود طويلة الأجل والتي سبق أن أبرمتها شركة "غازبروم"، وأيدت لسنوات إبرام عقود فورية، وقد أدى ذلك إلى واقع أن أوروبا مجبرة الآن على شراء الغاز بسعر أعلى عدة مرات.

ويوم الخميس الماضي ذكرت وكالة "بلومبرغ"، نقلا عن مصادر، أن قطر قد تطلب من الاتحاد الأوروبي توقيع عقد طويل الأجل لتوريد الغاز الطبيعي المسال (LNG).

وتأتي المطالب القطرية في وقت تطلب فيه دول الاتحاد الأوروبي إطارا زمنيا قصيرا لتحقيق أهداف الحد من التلوث في المنطقة، وأشارت الوكالة إلى أن المفاوضات بشأن زمن الواردات قد توقفت منذ مارس الماضي.

المصدر: نوفوستي

الأكثر قراءة

هذا ما ينتظر لبنان حتى موعد انتخاب الرئيس الجديد لبنان تحوّل إلى دولة فاشلة والمفاجأة بعد انتهاء الموسم السياحي الإجرام الإسرائيلي ضد الشعب الفلسطيني مستمرّ والعالم شاهد زور