اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

قال الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، اليوم السبت، إنّ "العالم شهد الليلة الماضية مرة أخرى عدواناً للصهاينة"، مؤكداً أنّ "مقاومة سكان قطاع غزة ستسرّع في زوال الكيان الصهيوني القاتل للأطفال".

وأضاف رئيسي أنّ "الكيان الصهيوني، في جريمة الليلة الماضية، أظهر للعالم مرة أخرى نزعته إلى الاحتلال والعدوان، لكّن مقاومة سكان قطاع غزة ستسرع في زوال هذا الكيان القاتل للأطفال".

كلام الرئيس الإيراني جاء بعدما بدأت "سرايا القدس"، الجناح العسكري لحركة "الجهاد الإسلامي"، أمس الجمعة، الردّ على عدوان الاحتلال الإسرائيلي على قطاع غزة، مع إطلاق صليات من الصواريخ في اتجاه الأراضي الفلسطينية المحتلة، بالتزامن مع إعلان الاحتلال بدء عملية عسكرية ضد أهداف لحركة "الجهاد الإسلامي" في قطاع غزة.

وأفادت مصادر طبية في غزة بارتفاع عدد الشهداء إلى 12، والإصابات إلى أكثر من 80، منذ أمس الجمعة.

ونعت فصائل المقاومة الفلسطينية شهداء العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، وعلى رأسهم القائد الجعبري، مؤكّدةً أنّ الاحتلال يتحمّل كل التبعات والنتائج المترتبة على هذا العدوان.
الميادين 

الأكثر قراءة

أعنف ردّ للاشتراكي على المنتقدين لجنبلاط واجتماعه بحزب الله : ما زالوا في الماضي العريضي لـ «الديار» : جنبلاط طرح إمكان المجيء برئيس للجمهورية لا يشكل تحدياً لأحد إدارة ١٤ آذار للملفات هي الأسوأ والبعض يريد الحلول على «الساخن»