اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أظهرت بيانات من وزارة الطاقة الأميركية أن مخزونات النفط الخام في احتياطيات الطوارئ للولايات المتحدة هبطت بمقدار 8.4 مليون برميل على مدار الأسبوع المنتهي في التاسع من أيلول إلى 434.1 مليون برميل، وهو أقل مستوى في حوالي 38 عاما.

وهذا أكبر انخفاض في مخزون النفط في الاحتياطي البترولي الاستراتيجي الأميركي منذ مايو ويدفع مخزونات الخام لأدنى مستوى منذ تشرين الأول 1984.

وحدد الرئيس الأميركي جو بايدن في مارس خطة لإطلاق مليون برميل يوميا على مدار ستة أشهر من الاحتياطي البترولي الاستراتيجي للتغلب على أسعار الوقود المرتفعة في الولايات المتحدة التي ساهمت في زيادات حادة في التضخم.

وقالت وزيرة الطاقة جنيفر جرانهولم لرويتر الأسبوع الماضي إن إدارة بايدن تدرس الحاجة لمزيد من الإطلاقات من الاحتياطي البترولي بعد أن ينتهي البرنامج الحالي في تشرين الأول.

وقد تحجم إدارة بايدن عن إطلاق المزيد من البراميل من الاحتياطي البترولي الاستراتيجي بعد أكتوبر إذا واصلت العقود الآجلة القياسية للنفط الهبوط.

واقترحت وزارة الطاقة سد النقص في الاحتياطي البترولي بالسماح له بالدخول في عقود لشراء النفط في سنوات قادمة بأسعار ثابتة محددة سلفا. وقالت الإدارة إنها تعتقد أن الخطة ستساعد في تعزيز إنتاج النفط المحلي.


الكلمات الدالة

الأكثر قراءة

بري على «خط» كليمونصو ــ معراب رئاسياً... وفرنجية أقرب الى «القوات» من «التيّار»! زيارة إستطلاعيّة أميركيّة دون نتائج... والتحرّك الفرنسي ــ القطري لملء الفراغ «إسرائيل» تزعم حصول حزب الله على صواريخ أرض ــ جو إيرانيّة «كاسرة للتوازنات»؟