اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

قال سمير ديلو محامي راشد الغنوشي رئيس حركة النهضة التونسية، أن "القطب القضائي لمكافحة الارهاب قرر الإبقاء على موكله في حالة سراح مع تأجيل جلسة الاستماع إليه إلى 28 تشرين الثاني المقبل"، وذلك في ما يعرف بقضية "تسفير مقاتلين" إلى بؤر التوتر.

وأضاف إن القطب القضائي قرّر أيضا الابقاء على القيادي في النهضة ووزير الشؤون الدينية الاسبق نور الدين الخادمي والقيادي والنائب السابق الحبيب اللوز في حالة سراح.

يأتي هذا في الوقت الذي تتواصل فيها التحقيقات منذ صباح اليوم مع نائب رئيس الحركة ورئيس الحكومة الأسبق على العريض، ورئيس شركة سيفاكس ارلاينز محمد فريخة في نفس القضية من قبل القطب القضائي لمكافحة الارهاب في العاصمة.

RT

الأكثر قراءة

مدّوا أيديكم الى حزب الله