اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

اكتشف علماء من الولايات المتحدة وكندا طريقة جديدة واعدة لمكافحة السرطان تعتمد على العلاج الضوئي.

وتشير مجلة Journal of Medicinal Chemistry، إلى أنه على الرغم من الفعالية العالية للعلاج الكيميائي، الذي يمكنه إنقاذ حياة العديد من المرضى، إلا أنه لا يصلح لجميع المرضى ولا لجميع أنواع السرطان.

وقدم مكتشفو الطريقة الجديدة لعلاج الخلايا السرطانية المقاومة للعلاجات المستخدمة حاليا، التي تتضمن تعريض هذه الخلايا السرطانية لأنواع معينة من الضوء.

وتكمن هذه الطريقة في استخدام ضوء الليزر الموجه بدقة لتنشيط الدواء المستخدم في تدمير الخلايا السرطانية. وهذه الطريقة شبيهة بالتي تستخدم أحيانا في علاج سرطان الجلد، ولكنها غير فعالة في علاج الأورام العميقة مثل سرطان الثدي. واتضح أن استخدام الضوء الأحمر يسمح بالتوغل في عمق الأنسجة، ما يتسبب في أقل ضرر للخلايا السليمة، لأن لديه أطول موجة وأقل قوة.

وقد استخدم الأطباء أثناء التجارب ضوء ثنائي الفوتون -طريقة سقوط جسيمان صغيران من الضوء في نفس اللحظة على نقطة واحدة، ما سمح بإطالة الموجة وتخفيض قوتها، وأدى إلى تدمير الخلايا السرطانية المقاومة للعلاج الكيميائي.

المصدر: لينتا. رو

الكلمات الدالة

الأكثر قراءة

سليمان الجد يحتضن سليمان الحفيد