اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

ردّت السيناتورة الروسية أولغا كوفيتيدي، على تصريح الرئيس الأوكراني فلاديمير زيلينسكي حول رفض روسيا السلام، قائلة: "زيلينسكي يوجه سهامه إلى روسيا، بزعمه عدم رغبتها في السلام والمفاوضات. تصريحاته أكاذيب لا تصدق، وهي محاولة مبتذلة منه لاتهام روسيا برفض السلام، فيما هي تواصل دعواتها للتفاوض مع كييف منذ بدء العملية العسكرية في أوكرانيا. هذا يشير إلى أن الصراع في أوكرانيا بالنسبة لزيلينسكي مجرد ذريعة لكسب الأموال، وهذا يفسر عدم رغبة نظام كييف الحقيقية في وقف الأعمال العدائية والجلوس إلى طاولة المفاوضات".

وأضافت: "زيلينسكي، يفضل الهروب والاختباء، شأنه شأن الرئيس الأميركي جو بايدن".

المصدر: نوفوستي 

الأكثر قراءة

ضربة لطهران أم ضربة لواشنطن؟