اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

قال مصدر مطلع على اجواء التحرك الفرنسي لـ "الديار" ان باريس كما هو معلوم مهتمة وتركز في الاونة الاخيرة على تذليل الصعوبات التي تحول دون انتخاب رئيس الجمهورية، وانها نشطت في الاسابيع القليلة الاخيرة على كل المستويات للمساعدة في انجاز هذا الاستحقاق، واستمعت من الافرقاء السياسية في لبنان لوجهات نظرهم حول هذا الموضوع، ومنهم رئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل في زيارته مؤخرا لفرنسا.

واضاف ان باريس حريصة على الاستماع للجميع، كاشفا ان السفيرة الفرنسية ان غريو زودت الخارجية بتقرير حول تحركها في هذا الاطار، وان الفريق الفرنسي المكلف متابعة الملف اللبناني تكون لديه الصورة حول المشهد المتعلق بالاستحقاق الرئاسي الذي يتضح فيه حتى الان ان رئيس تيار المردة سليمان فرنجية يحظى بتاييد الثنائي الشيعي ونسبة كبيرة من النواب السنة ومستقلين عدا كتلته، بينما يدعم فريق آخر بات معروفا، مشكل من القوات اللبنانية والحزب التقدمي والكتائب واخرين، ترشيح النائب ميشال معوض. وانه بعد زيارة باسيل بات على علم بان تياره لا يدعم الخيارين ويسعى لخيار ثالث، بينما يسعى نواب التغيير ايضا لخيار ثالث من موقع اخر.

محمد بلوط - الديار 

لقراءة المقال كاملاً إضغط على الرابط الآتي: 

https://addiyar.com/article/2054325


الأكثر قراءة

لبنان معرض لهزة أرضية قوية؟!