اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

كشفت المصادر الوزارية عن أن الاستعدادات قد انطلقت في الساعات الماضية في السراي الحكومي، لجهة إدراج البنود الصحيّة والاستشفائية والخدماتية على جدول أعمال الجلسة الوزارية، قبل توجيه الدعوة إلى الوزراء إلى الإجتماع. ولم تغفل المصادر الوزارية الإشارة إلى أن سقف العمل الحكومي أو تصريف الأعمال تحديداً، هو تأمين انتظام عمل المؤسسات واحترام تطبيق الدستور، كما أن الوزراء المحسوبين على الفريق السياسي المعارض لأي اجتماع للحكومة في ظل الشغور الرئاسي، وإن كانوا يعارضون من حيث المبدأ انعقاد هذه الجلسة، على حدّ قول المصادر الوزارية نفسها، فهم لا ينكرون دقة المرحلة الداخلية. 

هيام عيد - الديار 

لقراءة المقال كاملا إضغط على الرابط الآتي: 

https://addiyar.com/article/2057384 

الأكثر قراءة

باسيل يُلوّح بإعلان ترشيحه لرئاسة الجمهوريّة الراعي يدعم البيطار... وترقب «شوط» قضائي ساخن هذا الأسبوع قطر تدخل رسمياً على خط ملف النفط اللبناني