اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

حتى العملات المشفرة تتعرض اليوم للقرصنة في لبنان والعالم خصوصا للذين لا يملكون الخبرة التقنية بذلك ولا يستعينون بالمستشارين الملمين ،ومن اجل ذلك يحاول المعنيون بهذه التقنية حماية العملات الجديدة عن طريق انشاء محفظة مشفرة مرتبطة بكلمة السر لا يمكن لاحد سرقتها .

وقد كثرت عمليات قرصنة العملات المشفرة نظرا لارتفاع قيمة هذه العملات من هنا العين عليها من المقرصنين الذين يجدون ارضا خصبة لاحتيالهم اذا كان الذين يتعاطون بهذه العملات غير ملم بتقنية هذه العملات.

ربيع ابي عاد احد مؤسسي شركة Netvariant يقول عن هذا الموضوع: اشتهرت تقنية «blockchain» والعملاتُ المشفّرةُ، ومعها وجوبُ الحصولِ على محفظةٍ مشفّرةٍ لحفظِ البياناتِ والاستثمارِ بالعملاتِ المشفّرةِ مثل»Bitcoin» كما أنّه منذُ ثلاثِ سنوات، اشتهرت الرّموزُ غيرُ القابلةِ للاستبدالِ والّتي يتمُّ التّداولُ بها من خلالِ العملاتِ المشفّرةِ وتخزّنُ ايضا بالمحفظةِ المشفّرةِ.

عندها قامَ العديدُ في الاستثمارِ بتلك الرّموزِ، وبعدَ نجاحِ فكرةِ الاستثمارِ بالعملاتِ المشفّرةِ، زادَ سعرُها بعشرات الأضعاف وحتّى أكثروبدخولِ هذا العالمِ من دونِ خبرةٍ، وقعَ الكثيرون ضحيةَ قلّةِ إدراكِهم لهذه التّقنيّةِ، الأمرُ الّذي أدّى إلى استغلالِ المقرصنين لقلّةَ المعرفةِ لدى البعضِ، فقاموا باستدراجِهم عبرَ طرقٍ مبتذلةٍ بغية الاستحصالِ على كلماتِ السّرِّ الّتى تمكّنهُم من الدّخولِ وسرقةِ محتوياتِ المحفظة.

وعلى عكس المحفظة الجلديّة الكلاسيكيّة، فإنّ محفظةَ العملةِ المشفّرةِ لا تخزّنُ أموالَك بالفعل،بل تحتوي المحفظةُ على مفتاحٍ خاصّ يتيحُ لك التّحكّمَ في عملاتِك ورموزِك غير القابلة للاستبدال.

ويقول ابي عاد :ترتبطَ التهديدات الّتي تتعرّضُ لها المحفظات  ارتباطًا مباشرًا بالعاداتِ السّيّئةِ لمستخدمي الإنترنت،ان كان من خلالِ إعادةِ استخدامِ كلماتِ مرورٍ سهلةِ التّخمينِ، أوالنّقرِ بلا مبالاةٍ على اي رابط أوالفشلِ في إجراءِ التّحديثاتِ، أو تنزيلِ برامجَ مجانيّةٍ ونشرِ البرامجِ الضّارةِ النّموذجيّةِ المصمّمةِ للسّرقةِ، كالتّطبيقاتِ المزيّفةِ و» keyloggers» غالبًا ما يقعُ الضّحايا الّذين يقومون بتنزيلِ أحدِ تطبيقاتِ محفظةِ العملاتِ المشفّرةِ، بصفحةِ تسجيلِ دخولٍ مزيّفةٍ، الأمرُ الّذّي يؤدّي إلى استيلاءِ المخادعين على كلماتهم السّرّيّة.

ودعا ابي عاد الى تجنب الأنواعَ الرّئيسيّةِ للهجومِ ولنَرَ كيف يمكننا حمايةُ المحفظة المشفّرة :

عندما تشتري عملةً مشفّرةً لأوّلِ مرةٍ، ستكونُ بشكلٍ عامٍّ في حسابِ الصّرفِ، وإذا تمكّنَ أحدُ المتطفّلين من الوصولِ إلى هذا الحسابِ، فيمكنه في هذه الحالةِ سحبَ تشفيرِك إلى عنوانِ محفظةٍ تحتَ سيطرتهِم. أحدُ أسهلِ الأشياءِ الّتي يمكنكَ القيامُ بها هو تشغيلُ المصادقةِ الثّنائيّة «2FA» لعمليّاتِ السّحبِ في تطبيقِ التّبادلِ الخاصِّ بكَ.

قم بعملِ نسخةٍ احتياطيّةٍ من الكلماتِ الخاصّةِ بكَ بشكلٍ صحيحٍ، ولنفترض أنّك قمتَ بتنزيلِ برنامجِ المحفظةِ وبدأتَ في إعدادِه، فهنا ستواجهُ على الفورِ ما قد يكونُ تجربةً غيرَ مألوفةٍ: مثلًا، لقد طُلبَ منكَ عملُ نسخةٍ احتياطيّةٍ من كلماتِك الأوّليّة، وإذا لم تقُمْ بعملِها، فستفقدُ إمكانيّةَ الوصولِ إلى جميعِ العملاتِ المشفّرةِ لحظةَ تعطلِ جهازِك.

لحسنِ الحظِّ، هناك طريقةٌ سهلةٌ لتجنّبِ فقدانِ عملاتِك المشفّرةِ، لأنّ جهازَ الكمبيوترِ الخاصَّ غيرُ آمنٍ، وما عليكَ سوى كتابةِ كلماتِ المرورِ الخاصةِّ بكَ على قطعةٍ من الورقِ، وتخزينِها في مكانٍ آمنٍ حيث لا يمكنُ إتلافها. إنّ تخزينَ كلماتِ النّصِ العاديِّ على جهازِ الكمبيوترِ الخاصِّ بكَ محاطٌ بمخاطرَ إضافيّةٍ، لذلك، احتفظ بالنّسخةِ الاحتياطيّةِ في مكانٍ آمنٍ حيثُ لا يمكنُ أن تشتعلَ فيه النّيرانِ أو تتلفُ بسببِ المياهِ. لا تحتفِظْ بنسخٍ نصّيّةٍ على جهازِ الكمبيوتر.

إذا تعطّلَ جهازُك، فاستخدمْ كلماتِك الأوليّةَ لاستعادةِ حساباتِك، وتأكّدْ من عدمِ استخدامِ «VPN» و لكن استخدم شبكةِ «wifi» خاصة.

يستمرّ سوقُ العملاتِ المشفّرةِ في تحقيقِ ارتفاعاتٍ جديدةٍ، حيثُ يقومُ المزيدُ من الأشخاصِ بتنزيلِ المحفظات والانضمامِ إلى الشّبكاتِ لأولِّ مرّةٍ، لكنّ هذا الارتفاع َفي النّشاطِ يؤدّي أيضًا إلى زيادةِ المجرمين الّذين يسعون للاستفادةِ منَ الوافدين الجددِ.

قبلَ أن نتعمّقَ في نصائحِنا حولَ كيفيّةِ الحفاظِ على أمان لِ «NFT»، ما هي الرّموزُ غيرُ القابلةِ لاستبدالِ «NFTs»؟

«NFTs» هي أصولٌ رقميّةٌ فريدةٌ موجودةٌ على «blockchain» وتعملُ كدليلٍ على الملكيّةِ. تشملُ العناصر الّتي تمّ بيعُها على أنّها «NFT» اللّوحاتُ والصّورُ ومقاطعُ الفيديو وعناصرُ داخلَ لّعب الكترونية.

هل يمكنُ سرقة «NFTs»؟

يمكنُ سرقة «NFTs» الخاصّةِ بكَ إذا لمْ تتّخذْ الخطواتِ الأمنيّةَ اللّازمةَ.و احدى الطرق لسرقةِ المتسلّلين والمحتالين «NFTs» هي من خلالِ مشاريعِ «NFT» الخادعةِ. غالبًا ما تقومُ هذه الشّخصيّاتُ بإعدادِ مشروعِ «NFT» وتضخيمِه عبرَ العديدِ من منصّاتِ الأوساطِ الاجتماعيّةِ بمجرّدِ أن يأخذَ المستثمرون الطُعمَ، يغلقُ المحتالون المشروع، ويختفون بالأموالِ وهذه الممارسةُ تُعرف باسمِ «عمليّةِ احتيالِ سحبِ البساطِ».

إذا كنتَ تنوي التّمسّكَ بـِ «NFT» الخاصِّ بكَ لفترةٍ طويلةٍ أو كان لديك مجموعةٌ من «NFTs» عاليةِ القيمةِ الّتي قد تجذبُ المحتالين عليها، فإنَّ محفظةَ التّخزينِ الباردِ تُعدُّ خيارًا رائعًا، عبارة عن جهازٍ مادّي ، كمحرّكِ أقراصِ «USB»، يسمحُ لكَ بتخزينِ «NFTs» في وضعِ عدمِ الاتّصالِ، ما لم يكنْ لدى المخترقِ أو المخادعِ هذا الجهازُ المادّيُّ، فلن يتمكّنوا من الوصولِ إلى الأصولِ الرّقميّةِ أو المفاتيحِ الخاصّةِ. هذا هو السّببُ في أنَّ محافظَ الأجهزةِ هي الطّريقةُ الأكثرُ أمانًا لتخزينِ «NFTs».

إذا كنتَ تشتري وتبيعُ «NFT» باستمرارٍ، فقد تحتاجُ إلى محفظةِ برامجَ. في الواقعِ ،تتطلّبُ بعضُ الأسواقِ مثلَ هذه المحفظات ، لتجعلَ المعاملاتِ أسرعَ وأسهلَ.تُعرفُ محافظُ البرامجِ أيضًا باسمِ المحافظِ السّاخنةِ، وهي متاحةٌ عمومًا كتطبيقاتٍ للهاتفِ المحمولِ وإضافاتٍ للمتصفّحِ . هناك الكثيرُ من محافظِ البرامجِ المتاحةِ، ولكنَّ الأكثرَ شيوعًا هو «MetaMask»، الّذي يحمي معاملاتِك بكلمةِ مرورِ وعبارةٍ أوّليّةٍ.

في المستقبلِ، من المحتملِ أن يبتكرَ المحتالون المزيدَ من الطّرقِ لسرقةِ العملاتِ المشفّرةِ. 

الأكثر قراءة

باريس تزرع «الالغام» في طريق اللقاء الخماسي وزيارة سعودية استطلاعية الى اليرزة «القوات» تتحفظ على حوار بكركي... وبري يتحدث عن عوائق دستورية امام قائد الجيش! ترقب في العدلية بعد فشل التسويات... وحزب الله في الرابية متمسكا بتفاهم «مار مخايل»