اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

جلال بعينو

تقدّم نادي سبيدبول (شكا) على نادي الأنوار(جديدة المتن) (2-1) في السلسلة النهائية لبطولة لبنان للرجال بالكرة الطائرة التي تقام برعاية " سوشي ستار" وبات الفريق الشمالي بحاحة الى فوز واحد للاحتفاظ بلقبه موسماً جديداً وهو الذي يحمل اللقب في النسخات الأربع الاخيرة.

وجاء فوز نادي سبيدبول(شكا) امام جمهور غفير احتشد في ملعب حامات تقدّمه رئيس الاتحاد وليد القاصوف والرئيس الفخري ميشال ابي رميا(مدير عام شركة أبي رميا اخوان وكيلة اكس أكس أل راعية السلسلة النهائية للبطولة) واركان الاتحاد في المباراة الثالثة ليتقدّم الفريق الفائز خطوة كبيرة نحو الاحتفاظ باللقب اذ هو بحاجة الى فوز واحد ليتوّج باللقب بينما على فريق الأنوار ان "يقلب الطاولة" وان يفوز باللقائين الثالث(الساعة السادسة من مساء الجمعة على ملعب ميشال المر ) والرابع(الساعة الخامسة والنصف من مساء الأحد المقبل على ملعب حامات) ليستعيد اللقب المفقود منذ سنوات عدة.

وجاءت المباراة النهائية الثالثة قوية ولم تحسم الا في المجموعة الخامسة الحاسمة التي نجح خلالها الفريق الشمالي في بسط سيطرته على المجموعة الأخيرة.وفي تفاصيل اللقاء تقدّم نادي الأنوار باحرازه المجموعة الاولى(25-18)وليتقدّم(1-0) وليعادل سبيبدبول(25-17)(1-1) وليتقدّم الفريق المتني الشمالي (2-1) بعد احرازه المجموعة الثالثة(25-22).هنا، بات لاعبو نادي سبيدبول تحت الضغط تحت انظار جمهورهم الواسع والعريض فخسارة المباراة من قبل الفريق الشمالي تعني ان فوز الانوار الجمعة على ملعب ميشال المر يهدي النادي المتني اللقب وخسارة نادي سبيدبول اللقب مما سيشكّل صدمة لعشاقه .وخاض لاعبو نادي سبيدبول المجموعة الرابعة وسط مقولة"حياة او موت" فاحرزوا المجموعة الرابعة(25-17) وسيطروا على الخامسة وانهوها(15-11) وليحققوا فوزاً مثيرا بحيث شاهد المباراة الكبيرة جمهور غفير داخل الملعب وعبر شاشة المؤسسة اللبنانية للارسال انترناشيونال بتعليق مميّز من الاعلامي الزميل خالد مجاعص والمدرب الوطني جوني اللقيس.

ومرة جديدة، يقود الطاقم التحكيمي بقيادة الحكم الدولي حنا الزيلع والحكم الدولي الياس وهبه المباراة الى بر الأمان مما يثبت ان السلك التحكيمي اللبناني بألف خير .وكانت صفرات الزيلع ووهبه صارمة وعادلة مما جعل كل من تابع المباراة يخرج بانطباع لا لبس فيه بأنها جاءت قمة في كل شيء من الحضور الحاشد والاداء الفني الكبير والروح الرياضية العالية والمستوى التحكيمي الرفيع .

وستتجه الأنظار الى المباراة الرابعة التي ستقام عند الساعة السادسة من مساء غد الجمعة على ملعب ميشال المر. ففي حال فوز سبيدبول يحتفظ باللقب وفي حال خسارته ستقام المباراة الخامسة والحاسمة عند الساعة الخامسة والنصف من مساء الأحد المقبل على ملعب حامات والفائز يحرز اللقب المرموق. فسبيدبول سيسعى الى حسم اللقب في المتن الشمالي ليعود بالكأس الى الشمال بينما سيحاول نادي الأنوار الفوز غداً الجمعة وجر "غريمه" الى مباراة خامسة حاسمة في الشمال واقتناص اللقب من "فم" سبيدبول.

الأكثر قراءة

لماذا يتقصّد حزب الله الآن إظهار"العين الحمراء" لـ"إسرائيل"؟ تخبّط "الكابينت" يقلق ضباط الاحتلال من خطوات متهوّرة!