اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أشار مصدر وزاري سابق لجريدة «الديار» الى أن الصراع السياسي امتدّ إلى قطاع المحروقات، حيث ان تشابك المصالح بين بعض السياسيين والشركات جعل هذا القطاع ملعبا جديدا للصراع السياسي. وأضاف المصدر أن بعض الشركات محسوبة بالكامل على أفرقاء سياسيين على خصومات مع بعضهم بعضا وبالتالي كل ما يجري هو امتداد لهذا الصراع.

مانشيت "الديار"

لقراءة المقال كاملاً إضغط على الرابط الآتي:

https://addiyar.com/article/2151180

الكلمات الدالة

الأكثر قراءة

لا سجادة حمراء... عين حمراء