اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

ردّت الفنانة مي فاروق على الانتقادات التي طاولتها الفترة الماضية حول فارق العمر بينها وبين خطيبها الفنان محمد العمروسي، مؤكدةً أنها لا تحب الحديث عن حياتها الخاصة.

وفي تصريحات اعلامية، قالت فاروق: "كل ما قمنا به هو اعلان ارتباطنا، فجأة بشوف الأخبار اللي بتتكتب وكلها مش صح حسيت أن أوحش حاجة في الدنيا لمجرد أن تطلع تريند أو تعمل مشاهدات تأثر على حد أو تتكلم على حد بشكل مش مظبوط أو تقول خبر مش مظبوط عشان مشاهداتك تبقى أعلى".

وأضافت: "دي حياة وإحنا بني آدمين شفت كل اللي حصل من بعد إعلان الخطوبة حاجة مش حلوة وقعدنا نهزّر على الفيسبوك على موضوع السنّ وفي الآخر والأول الناس ملهاش دعوة بحاجة والحمد لله ربّنا يوفقنا وأتمنى إني أكون عند حُسن ظن الناس دايماً في شغلي والناس تتعلم تفرّق بين شغل الفنان وحياته لإني من الناس اللي مش بتحب تتكلم عن حياتها الشخصية".

وكان محمد العمروسي قد ردّ على شائعات فارق السنّ بينه وبين خطيبته مي فاروق، حيث قال عبر حسابه على "فيسبوك": "من المضحك إنك تلاقي أخبار عنك ومعلومات أنت شخصياً أول مرة تسمعها في حياتك عن نفسك لا وكلها غلط من ضمنها موضوع فرق السنّ... طب والله أنا الأكبر".

وكانت مي فاروق قد احتفلت بخطوبتها الى محمد العمروسي في أجواء عائلية بسيطة في كانون الثاني الماضي.


الكلمات الدالة

الأكثر قراءة

روتشيلد عربيّة... يا لشقائنا !!