اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب


سجلت أسعار النفط مكاسب، في تعاملات جلسة الجمعة المبكرة، بدعم من نمو الطلب في الولايات المتحدة والصين أكبر مستهلكين للنفط في العالم، تزامنا مع إعطاء مجلس الاحتياطي الفيدرالي (البنك المركزي الأميركي) إشارة إيجابية بشأن إمكانية خفض أسعار الفائدة.

صعدت العقود الآجلة لخام برنت 0.45 بالمئة أو 37 سنتا إلى 83.32 دولار للبرميل بحلول الساعة 0110 بتوقيت غرينتش، فيما زادت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأميركي 0.61 بالمئة أو 48 سنتا إلى 79.44 دولار.

لكن الخامين في طريقهما لتسجيل خسائر أسبوعية بأقل من واحد بالمئة.

وأظهرت بيانات صادرة عن إدارة معلومات الطاقة أن مخزونات البنزين في الولايات المتحدة انخفضت 4.5 مليون برميل الأسبوع الماضي، كما هبطت مخزونات نواتج التقطير 4.1 مليون برميل. وانخفض كلاهما بأكثر من المتوقع، بما يعكس قوة الطلب.

وفي الصين، ارتفعت واردات النفط الخام 5.1 بالمئة في أول شهرين من عام 2024 مقارنة بالعام السابق، وزاد استهلاك الوقود في الهند 5.7 بالمئة على أساس سنوي في فبراير وسط نشاط قوي للمصانع في ثالث أكبر مستورد ومستهلك للنفط في العالم.

وتلقت أسعار النفط دعما إضافيا من تصريح رئيس المركزي الأميركي جيروم باول أمس الخميس بأن البنك "ليس بعيدا" عن بناء ثقة كافية بأن التضخم يتراجع، وذلك تمهيدا للبدء في خفض أسعار الفائدة.

سكاي نيوز

الأكثر قراءة

لماذا يتقصّد حزب الله الآن إظهار"العين الحمراء" لـ"إسرائيل"؟ تخبّط "الكابينت" يقلق ضباط الاحتلال من خطوات متهوّرة!