اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

سجلت إتش اند إم، ثاني أكبر سلسلة متاجر مدرجة في العالم لبيع الأزياء بالتجزئة، أرباحا تشغيلية للربع الأول فاقت التوقعات الأربعاء بفضل انخفاض أقل من المتوقع في المبيعات.

وبلغت الأرباح التشغيلية للمجموعة السويدية 2.08 مليار كرونة (حوالي 196 مليون دولار) مقارنة مع 725 مليون كرونة عن الفترة ذاتها من العام السابق وبفارق كبير عن 1.43 مليار كرونة التي توقعها المحللون في استطلاع أجرته مجموعة بورصة لندن.

وانخفضت المبيعات بنسبة اثنين بالمئة، وهو أفضل مما توقعه المحللون، بينما ارتفعت المبيعات في بداية الربع الثاني بنسبة اثنين بالمئة في مؤشر على زيادة الطلب على الملابس والإكسسوارات.

وقال الرئيس التنفيذي دانيال إرفير الذي تولى المنصب قبل شهرين "تحسنت مبيعات الربع تدريجيا خلال شهر فبراير مع استقبال مجموعات الربيع بشكل جيد، وهي علامة إيجابية على أننا نسير على الطريق الصحيح".

وأعلنت إتش اند إم أنها تهدف للوصول إلى هامش ربح تشغيلي بنسبة 10 بالمئة على مدار هذا العام.

في الوقت ذاته، قالت الشركة في بيان، الأربعاء، إنها تراقب التطورات في البحر الأحمر وتعمل على الحد من تأثيرها على توافر منتجات الشركة وتكاليف الشحن ومستويات المخزونات.

الأكثر قراءة

ماكرون يدعو الى ضمانات متبادلة لاعادة الهدوء الى جبهة الجنوب اللجنة الخماسية للقاء بري مطلع الاسبوع قبل جولة جديدة لحل لغز الحوار الان عون لـ«الديار»: علاقة تواصل وايجابيات مع بري تحتاج للترجمة بملف الرئاسة