اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

اعترف الجيش "الإسرائيلي" فجر اليوم الأربعاء بأنه اقترف "خطأ جسيماً" بتنفيذه غارة جوية في قطاع غزة ليل الاثنين أدت لمقتل 7 عمال إغاثة من منظمة "وورلد سنترال كيتشن" غير الحكومية ومقرها الولايات المتحدة.

وقال رئيس الأركان "الإسرائيلي" الجنرال هرتسي هاليفي في رسالة عبر الفيديو إن "هذا الحادث كان خطأ جسيماً".

كما أضاف أن ما جرى "كان خطأ أعقب عملية تحديد (هوية هدف) خاطئة حصلت ليلاً، أثناء حرب، في ظروف معقدة للغاية. ما كان ينبغي (لهذا الخطأ) أن يحدث"، وفق فرانس برس.

كذلك أردف أن "هيئة مستقلة ستحقق بعمق في الحادثة وستعلن نتائجها في الأيام المقبلة".

يذكر أن 7 متعاونين مع منظمة "وورلد سنترال كيتشن" قتلوا ليل الاثنين في ضربة جوية "إسرائيلية" استهدفت قافلتهم في قطاع غزة.

وبحسب المنظمة فإن القتلى هم 3 بريطانيين، وأميركي-كندي، وبولندي، وأسترالية، وفلسطيني. وإثر الغارة أعلنت "وورلد سنترال كيتشن" وقف عملياتها في غزة.

وكان رئيس الوزراء "الإسرائيلي" بنيامين نتنياهو قد أقر الثلاثاء بأن الجيش الإسرائيلي قتل "عن غير قصد" 7 من عمال الإغاثة في غارة جوية على غزة.

في حين أثارت هذه الواقعة تنديداً دولياً.

الأكثر قراءة

ماكرون يدعو الى ضمانات متبادلة لاعادة الهدوء الى جبهة الجنوب اللجنة الخماسية للقاء بري مطلع الاسبوع قبل جولة جديدة لحل لغز الحوار الان عون لـ«الديار»: علاقة تواصل وايجابيات مع بري تحتاج للترجمة بملف الرئاسة