اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

تؤكد اوساط قيادية في "التيار الوطني الحر" ان كل ما حكي عن إقالة النائب الياس بو صعب ليس دقيقاً ولم يصدر بحقه اي إجراء بشكل رسمي، وهو الامر نفسه الذي ينطبق على نائبة رئيس "التيار" جبران باسيل السابقة وعضو مجلس الحكماء في التيار راهناً الحامية مي خريش. كما تؤكد ان كل ما حكي عن تباين بين باسيل وناجي حايك نفاه الاخير اعلامياً في اليومين الماضيين .

وتكشف الاوساط "البرتقالية" نفسها عن تحصين "التيار" لجبهته الداخلية عبر التواصل مع عدد من القيادات، والحوار مع "الثنائي الشيعي" وعدد من القوى السياسية الداخلية، وترك اليد ممدودة لكل الاطراف بما فيهم "القوات"، رغم المواقف السلبية الاخيرة للدكتور سمير جعجع و"القوات" تجاه باسيل والتيار.

علي ضاحي - الديار

لقراءة المقال كاملاً إضغط على الرابط الآتي: 

https://addiyar.com/article/2168858

الأكثر قراءة

لا سجادة حمراء... عين حمراء