اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

ذكرت وكالة أنباء "إرنا" أن وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان وحاكم مقاطعة أذربيجان الشرقية مالك رحمتي، وإمام في محافظة تبريز محمد علي الهاشم، كانوا برفقة الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي عند تعرّض طائرة مروحية كانت تقله لحادث.

وأفادت وسائل إعلام إيرانية عن إرسال سرب من الطائرات المسيرة وفرق الهلال الأحمر إلى موقع طائرة الرئيس الإيراني.

وكان رئيسي مسافرا إلى محافظة أذربيجان الشرقية في إيران.

الأكثر قراءة

لماذا اغتال الأميركيّون طالب عبدالله ؟