اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

تراجعت العقود الآجلة للنفط في التعاملات الآسيوية المبكرة الجمعة، على خلفية توقعات باستمرار ارتفاع أسعار الفائدة لفترة أطول في آسيا والولايات المتحدة، في حين حال انخفاض مخزونات النفط الأميركية من تكبد المزيد من الخسائر.

تحرك الأسعار

انخفضت العقود الآجلة لخام برنت تسليم أغسطس 11 سنتا إلى 85.60 دولار للبرميل بحلول الساعة 0013 بتوقيت غرينتش، في حين انخفض الخام الأميركي تسعة سنتات إلى 81.20 دولار للبرميل. ويتجه كلا الخامين لتسجيل مكاسب أسبوعية بنحو 4 بالمئة

وارتفعت الأسعار بنحو خمسة بالمئة منذ بداية الشهر إلى أعلى مستوى في أكثر من سبعة أسابيع.

أظهرت بيانات الجمعة أن أسعار المستهلكين في اليابان ارتفعت الشهر الماضي 2.5 بالمئة على أساس سنوي، في زيادة عن الشهر السابق، مما يبقي على توقعات رفع البنك المركزي في البلاد أسعار الفائدة في الأشهر المقبلة.

وأظهرت بيانات أميركية صدرت الخميس أن عدد الأميركيين المتقدمين بطلبات جديدة للحصول على إعانات البطالة انخفض في الأسبوع المنتهي في 14 يونيو، مع استمرار القوة على نطاق أوسع في سوق الوظائف. وتثير معدلات التوظيف القوية احتمال أن يترك مجلس الاحتياطي الفيدرالي أسعار الفائدة مرتفعة لفترة أطول.

عادة ما تؤثر أسعار الفائدة المرتفعة على الاقتصادات، وبالتالي الطلب على النفط.

وقالت إدارة معلومات الطاقة إن النفط تلقى دعما من بيانات حكومية صدرت الخميس أظهرت انخفاض مخزونات الخام الأميركية 2.5 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في 14 حزيران إلى 457.1 مليون برميل، مقارنة مع توقعات المحللين في استطلاع أجرته رويترز لانخفاض 2.2 مليون برميل.

وقالت الإدارة إن مخزونات البنزين انخفضت 2.3 مليون برميل إلى 231.2 مليون برميل، مقارنة مع توقعات لزيادة 600 ألف برميل.

الأكثر قراءة

المعركة بين محور المقاومة و«اسرائيل» مفتوحة وبلا خطوط حمراء اسبوع مفصلي لنتنياهو في واشنطن مصدر ديبلوماسي: لبنان فوّت فرصته!