اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

ارتفعت الأسهم الأوروبية، الخميس، بفضل التفاؤل بأن مجلس الاحتياطي الفيدرالي سيخفض أسعار الفائدة بعد بيانات أميركية ضعيفة، كما شهدت السوق في لندن صعودا مع بدء الانتخابات في بريطانيا وتوقع استطلاعات الرأي فوزا تاريخيا لحزب العمال المعارض.

وزاد المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.3 بالمئة بحلول الساعة 0710 بتوقيت غرينتش، وتصدر قطاع البنوك المكاسب.

وربحت أسهم شركات السيارات 0.8 بالمئة مدفوعة في المقام الأول بقفزة 9.6 بالمئة في سهم كونتيننتال الألمانية.

وصعد المؤشر فايننشال تايمز 100 بنسبة 0.5 بالمئة في الوقت الذي تترقب فيه الأسواق لمعرفة حجم الأغلبية التي قد يحصل عليها حزب العمال.

وتسببت بيانات أميركية ضعيفة في رفع التوقعات بأن أسعار الفائدة ستنخفض مع زيادة طلبات إعانة البطالة الأميركية المقدمة لأول مرة الأسبوع الماضي مما يشير إلى تباطؤ سوق العمل.

وانخفضت الطلبيات الصناعية الألمانية بشكل غير متوقع في أيار 1.6 بالمئة عن الشهر السابق على أساس التعديل في ضوء العوامل الموسمية وعوامل التقويم.

وتراجع سهم روش 2.3 بالمئة بعد أن أعلنت الشركة عن خطط لوقف تجربة عقارها لعلاج سرطان الرئة بسبب ضعف النتائج.

وهبط سهم إريكسون 1.5 بالمئة بعدما سجلت شركة تصنيع معدات الاتصالات السويدية تكاليف انخفاض قيمة بلغت 11.4 مليار كرونة سويدية (1.09 مليار دولار) في الربع الثاني من 2024.

الأكثر قراءة

المعركة بين محور المقاومة و«اسرائيل» مفتوحة وبلا خطوط حمراء اسبوع مفصلي لنتنياهو في واشنطن مصدر ديبلوماسي: لبنان فوّت فرصته!