اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أكد وزير الثقافة غطاس خوري أن "الوزارة تؤمن بضرورة تعزيز العلوم الإنسانية والاجتماعية، وأدوارها في تعزيز الحوار والسلام والديمقراطية. وهي حريصة من هذا المنطلق، على دعم المركز الدولي لعلوم الإنسان، وتفعيل أدواره وأهدافه في الداخل وفي الإقليم وعلى المستوى الدولي، وعلى تعزيز نشاطاته التي تتواءم مع أهداف منظمة اليونسكو، وسياسة النهوض الثقافي التي وضعتها الوزارة، في جميع المجالات التي تثري الإنسانية، وتعزّز المواطنة والديمقراطية، والحوار بين الثقافات، والسلام بين الشعوب والدول".

وتمنى خوري النجاح للحاضرين الذين سيشاركون في المؤتمر الدولي الذي سيعقد في مدينة "لييج" في بلجيكا، حول المقاربات العملية لهذه النقاط، وتحقيق الأهداف الموضوعة من أجله".

وشدّد على "ضرورة التنسيق اللصيق مع منظمة اليونسكو في جميع الأعمال، والتشبيك معها خصوصاً لناحية تقديم المشورة لإدارة هذا المركز، بهدف أداء مهمته على أكمل وجه. وتمنى على منظمة اليونسكو في نفس الوقت الإسراع في تسمية العضو البديل في مجلس الإدارة، والذي يشغر منذ حوالي السنتين".

واعتبر انه "لا يمكن لهذا المركز ولا لأي مركز أن يتطور من دون دعمٍ مالي واحتضانٍ معنوي من مؤسسات القطاع الخاص والمنظمات والصناديق الدولية. لذا أتمنى عليكم العمل على إنشاء علاقات شراكة معهم، بغاية تطوير الأداء واستقبال اللقاءات والمؤتمرات على المستويات التي ترغبون بها في مركزكم الزاهر.وعند نهاية اجتماعاتكم على مدى اليومين، أتمنى لكم الوصول إلى وضع خريطة طريق تؤدي في النهاية إلى تحقيق أهداف إنشاء هذا المركز".

وأكد ثانية على "دعم الدولة اللبنانية ووزارة الثقافة ودعمه الشخصي للمركز الدولي لعلوم الإنسان، نظراً لتماهي عمله وأهدافه مع رسالة لبنان، رسالة التلاقي والحوار والانفتاح واحترام الإنسان، الذي نتمنى وإياكم أن نرقى به ليكون أكثر أنسنة".

لبنان 24 

الأكثر قراءة

هل يلجأ اللوبي الصهيوني الى اغتيال لابيد كما قتلوا رابين سابقاً بتهمة التنازل عن الجولان؟ «الحرب المفتوحة» بين بري وباسيل تفخخ تشكيل الحكومة الطريق الى بعبدا غير معبدة.. ومسيرات مؤيدة ومعارضة ليل ٣١ تشرين الاول