الزميل حسين خريس أصبح جزءًا من أسرة "التلفزيون العربي" ومعتمدًا لديه كمراسل لنشراته الإخبارية.

وقد أتى انضمام خريس إلى "التلفزيون العربي" بعد تحقيق صحافي نفّذه وقدّمه للتلفزيون، كشف فيه عن شبكة تخريب كانت تنوي تفجير الأوضاع الأمنية في مخيّم عين الحلوة في صيدا، لتتّخذ إدارة "العربي" القرار بتعيينه مراسلاً في لبنان.

وكتب خريس لمحبيه على مواقع التواصل الاجتماعي: "من يتنفس الحرية لا يغيب عن الهواء، عدنا والعَوْدُ أحمدُ، على المحبين المتابعة ومشاركة فيديوهات التلفزيون العربي الذي تشّرفت بالانضمام إلى أسرته.. قُبلاتي وتحياتي".