أشار المكتب الإعلامي لرئيس ​مجلس النواب​ ​نبيه برّي​، الى انه "لا أحد متمسك بالمبادرة الفرنسية بقدر تمسّكنا بها ولكن هناك من أغرقها فيما يخالف كل الأصول المتبعة".

ورأى المكتب الإعلامي لبرّي ان "المبادرة الفرنسية روحها وجوهرها الإصلاحات، و​الحكومة​ هي الآلة التي عليها أن تنفذ هذه الإصلاحات بعد إقرارها، وأعتقد أن كل الكتل مع هذه الإصلاحات و​المجلس النيابي​ أكثر المتحفزين لإقرار ما يجب، ونحن على موقفنا بالتمسك بالمبادرة الفرنسية وفقاً لمضمونها".