كشفت الإعلامية اللبنانية ناديا النقيب عن مواجهتها فيروس كورونا بعد إصابتها به منذ أسبوع، رغم كلّ الاحتياطات.
ووصفت في تغريدة على حسابها في "تويتر"، الفيروس بـ "المخيف والمؤلم"، مضيفةً: "حرمني النوم والراحة، وشعرت أنّ حياتي انتهت".
وتابعت: "فقدت طاقتي وشهيتي وحاسة الشم نهائياً".
وقالت إنها شعرت أكثر بما حصل مع أولادها، علماً أنّ نجليها كانا أصيبا بالفيروس في وقتٍ سابق.