اكتشف باحثون يعملون في مياه مقاطعة نوفا سكوشا في كندا، سمكة قرش بيضاء ضخمة تزن 3541 رطلا ويبلغ طولها 17 قدما وبوصتين، وعمرها 50 عاما.

 

ووصف علماء منظمة "أوشاريش"، وهي منظمة غير حكومية تقوم بوضع علامات على أسماك القرش البيضاء وأخذ عينات منها، سمكة القرش الأنثى بأنها "ملكة المحيط"، ويقولون إنهم أطلقوا عليها اسم نوكومي.

 

ونشرت "أوشاريش" أيضا مقطع فيديو يظهر نوكومي مستلقية على منصة غاطسة خاصة مبنية على جانب سفينتها البحثية مع باحثين حولها، ثم تسبح بعيدا.


 
 

ويعتبر بعض العلماء أن القرش الأبيض الكبير هو أضخم الأسماك اللاحمة البحرية، وأحد أبرز مفترسات الثدييات البحرية المعروفة قديمًا وحديثًا.

 

ودائما ما يحتل القرش الأبيض المرتبة الأولى في قائمة الحيوانات مُهاجمة البشر، حيث تسببت لقاءات عدة لأفراد من البشر معه بتعرضهم لإصابات عنيفة، بعضها قاتلة.

 

يذكر أن هذا النوع من الأسماك ذاع صيته بعد أن ظهرت في رواية الكاتب الأميركي، پيتر بینتشلي، والفيلم السينمائي المقتبس عنها من إخراج ستيفن سبيلبيرغ، حامل عنوان "الفك المفترس"، حيث صُوّرت على أنها آكلة بشر مفترسة، رغم أن الإنسان لا يُعتبر فريسة طبيعية أو مفضلة لهذه الحيوانات في واقع الأمر.

المصدر: "سكاي نيوز