كشف أندريا بيرلو، المدير الفني ليوفنتوس، عن انطباعه بشأن تجربته الأولى كمدرب في وجود لاعب بقيمة كريستيانو رونالدو ضمن فريقه.

وقال بيرلو، في تصريحات أبرزتها صحيفة ماركا الإسبانية: «أنا سعيد لوجود أيقونة الكرة العالمية لدي في الفريق، وأن أراه كل يوم، وأقدر على الإشراف عليه في التدريب ورؤيته أثناء المران والمباريات».

وشدد على سعادته بوجود رونالدو ضمن فريقه، مشيرا إلى أن عمر النجم البرتغالي لم يؤثر على أهم أسلحته وهو الشغف.

وأوضح: «وجود رونالدو معنا يسعدني ويسر الفريق بأكمله. إنه شخص في سن الـ35 ويعمل بنفس الأسلوب الذي كان عليه عندما كان صغيرا، كما أن لديه نفس الشغف نحو لعب كرة القدم كل يوم. إنه مثال لنا جميعا».

وتابع: «أسلوبي المفضل؟ أسعى دائما للعب كرة هجومية، والتحكم في المباراة، والذهاب إلى كل ملعب من أجل فرض أسلوبي».

وأكد: «هذا هو هدفنا، لذا لا يهم إذا كنا نلعب في سانتياغو برنابيو أو على أي ملعب آخر، سنطبق نفس الأسلوب ولن يتغير أي شيء».

وأتم: «غوارديولا مثال لنا جميعا. لقد برهن أنه من أفضل المدربين منذ سنواته الأولى في أكاديمية برشلونة للشباب ثم عقب تصعيده للفريق الأول. لقد أظهر أنه مثال يحتذى به للمدربين الشباب المهتمين بتطبيق نوع محدد من الكرة الهجومية».