وثقت كاميرات المراقبة داخل متجر بضائع عملية سرقة غير عادية لشابة في مقتبل العمر في مدينة كراسنودار الروسية.



ويظهر الفيديو تجول الشابة في المتجر وقيامها بسرقة البضائع ومن ثم وضعها في ثيابها الداخلية، والغريب في الأمر أنه لم يظهر على ثياب الفتاة أي نتوءات تدل على وجود أشياء تحتها.

وقرر مالك المتجر نشر الفيديو لعملية السرقة لكي يتمكن من التعرف على هويتها.

ولم يورد أي معلومات حول ما إن تم إلقاء القبض عليها أو ما تزال طليقة.

سبوتنيك