قال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية إن عشرة آلاف طفل قد يموتون كل شهر هذا العام بسبب سوء التغذية الناتج عن تداعيات جائحة كوفيد-19.

وذكر الدكتور تيدروس أدهانوم جيبريسوس، متحدثاً في مؤتمر لمنظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة (الفاو)، أنه يتوقع زيادة بنسبة 14 بالمئة هذا العام في عدد الأطفال المصابين بسوء التغذية جراء الجائحة.

ويعني هذا أن 6.7 مليون طفل آخرين سيعانون من سوء التغذية معظمهم في أفريقيا جنوبي الصحراء وفي جنوب آسيا.

وقال جيبريسوس "لقد تسببت الجائحة في اختلالات خطيرة في الخدمات الأساسية والتحصين وخدمات الأمومة وتغذية الأطفال وتنظيم الأسرة وغير ذلك".

وأضاف: "لا يمكن أن نقبل بعالم يستطيع فيه الأغنياء أن يحصلوا على طعام صحي بينما لا يكترث أحد بالفقراء".