نفذت الجمعية اللبنانية لاولياء الطلاب في الجامعات الأجنبية، اعتصاما أمام مصرف لبنان، تحدث باسمها الدكتور ربيع كنج الذي قال: «عملنا على وضع الأطر القانونية لقانون الدولار الطالبي الذي يعيد بعض ما يحق للطالب اللبناني من أمواله، دون ان يخرق القوانين اللبنانية المرعية الإجراء وشرعة الأمم المتحدة التي تضمن حق التعليم»، مؤكدا «ان قرار قانون الدولار الطالبي لم ينفد حتى اليوم، بفعل تراخي المنظومة المالية الحاكمة»، مطالبا بتطبيقه».

وأشار الى ان «تعاميم مصرف لبنان إلى المصارف لم تجبرها على التزام القرار، بل بقي حبرا على ورق». وقال: «نطالب حاكم مصرف لبنان رياض سلامة بالقيام بكل ما هو مطلوب منه قانونيا لتسهيل تنفيذ قانون الدولار الطالبي، ونحذر المصارف من محاولة التلاعب على القانون الواضح في حرفيته». داعيا «النواب للضغط على الجهات المالية والمصارف، لتقوم بما يتوجب عليها في صرف وتحويل الاموال إلى الطلاب».