كشف تقرير صحفي إسباني، أمس الخميس، عن العديد من النجوم الذين تنتهي عقودهم مع أنديتهم بنهاية الموسم الجاري، ويحق لهم التوقيع مع أي نادٍ آخر في كانون الثاني المقبل.

ومن أبرز هؤلاء اللاعبين، قائدي برشلونة وريال مدريد، الأرجنتيني ليونيل ميسي (33 عاما)، والإسباني سيرجيو راموس (34 عاما).

وبحسب صحيفة «موندو ديبورتيفو» الإسبانية، فإن هناك فرصة كبيرة أمام برشلونة لضم بعض اللاعبين الكبار، سواء في كانون الثاني بمقابل مقبول لأنديتهم، أو في نهاية الموسم بشكل مجاني.

ويعتبر الثنائي إريك غارسيا وممفيس ديباي، الثنائي الأقرب للانضمام إلى برشلونة، ضمن الأسماء العديدة التي تنتهي عقودهم بنهاية الموسم الجاري، في ظل رغبة الهولندي رونالد كومان، مدرب البرسا، في ضمهم إلى فريقه.

ومن بين العديد من اللاعبين الكبار الذين يمكن التفاوض معهم في كانون الثاني، هناك النمساوي ديفيد ألابا (28 عاما) والإسباني خوان بيرنات (27 عاما)، فالأول يحظى بتقدير واهتمام كبير في برشلونة، لكن سيكون من الصعب ضمه إذا لم يخفض من مطالبه المادية، على الأقل في العام الأول.

كما أشارت الصحيفة أيضا للعديد من النجوم، الذين يمكنهم تدعيم صفوف البرسا، إذا كانت لديهم رغبة في ذلك، مثل، جورجينو فينالدوم (30 عاما)، والذي يحظى بثقة كومان، وتدرب تحت إشرافه في منتخب هولندا، وكذلك سيرجيو أغويرو (32 عاما)، أنخيل دي ماريا (32 عامًا)، جوليان دراكسلر (27 عاما) وميليك (26 عاما).