حذر المتحدث باسم بنك الدم الإيراني، بشير حاجي بيغي، اليوم الاثنين، من أن احتياطي الدم في البلاد لا يكفي لأكثر من خمسة أيام فقط، داعيا المواطنين إلى التبرع بالدم بشكل عاجل.

وأكد بيغي أن بنك الدم يعيش "حالة حمراء"، منبها أنه "في حال لم يقدم المواطنون على التبرع بالدم خلال اليومين المقبلين، فإن شبكة نقل الدم في المشافي، ستواجه مشكلة حقيقية".

وطمأن المواطنين من أن "البروتكولات الصحية تراعى جيدا في مراكز التبرع بالدم"، لافتا إلى أنه "لا خشية من الإصابة بالفيروس أثناء عملية التبرع".

وأفادت مؤسسة نقل الدم في إيران، بأن تبرع المواطنين تقلص، منذ مارس الماضي، بمقدار 10% في البلاد، و 25% في العاصمة طهران، بسبب تفشي جائحة كورونا.

كما ذكرت وسائل إعلامية، السبت الماضي، إن بعض المشافي في البلاد، توقفت عن إجراء عمليات جراحية، بسبب نقص الدم.

المصدر: RT