قد تكون أمراض القلب ناتجة عن نمط نومك، وقد يساعد مقدار ساعات النوم التي تحصل عليها كل ليلة في الحماية من أعراض قصور القلب، كما يُزعم.

فما مقدار النوم الذي يجب أن تحصل عليه كل ليلة لتجنب نوبة قلبية مميتة؟

كشف العلماء أن الطريقة التي تنام بها قد يكون لها دور كبير في صحة قلبك. وعلى وجه الخصوص، فإن طول الوقت الذي تنام فيه أمر بالغ الأهمية للحماية من قصور القلب.

وقالوا إن الأشخاص الذين يتمتعون بأنماط نوم صحية، لديهم مخاطر أقل بشكل ملحوظ للإصابة بأمراض القلب.

وتضمنت أنماط النوم "الصحية": النوم لمدة تتراوح بين سبع وثماني ساعات كل ليلة.

ولا يوجد عدد محدد من الساعات التي يجب أن ينامها كل شخص كل ليلة. ولكن التأكد من نومك ما بين سبع وثماني ساعات قد يقلل من فرص الإصابة بفشل القلب بنسبة تصل إلى 42%، وفقً لعلماء في جامعة تولين، نيو أورلينز.

ومع ذلك، فمن الأهمية بمكان أن تجمع بين مدة نومك وأربع عادات نوم أخرى مهمة.


وقال الدكتور لو تشي، الذي عمل في البحث: "استندت نتيجة النوم الصحي التي أنشأناها إلى تسجيل سلوكيات النوم الخمسة هذه. وتسلط النتائج الضوء على أهمية تحسين أنماط النوم العامة للمساعدة في منع فشل القلب".

وتبين أن أولئك الذين لديهم أنماط نوم صحية، لم تظهر عليهم أي علامات الأرق أو الشخير. كما أنهم لم يشعروا بالنعاس في اليوم التالي.

وكشفت دراسة سابقة أن الأشخاص الذين يعانون من توقف التنفس أثناء النوم، قد يكونون أكثر عرضة للإصابة بقصور القلب.

ويتسبب توقف التنفس أثناء النوم في إفراز هرمونات التوتر في الجسم.

وبالتالي ترفع الهرمونات من معدل ضربات القلب وضغط الدم، ما يؤثر بشكل مباشر على فرص الإصابة بحالة صحية مرتبطة بالقلب.

ويعتبر قصور القلب حالة خطيرة طويلة الأمد تميل إلى التفاقم بمرور الوقت. إنه ناتج عن عدم قدرة القلب على ضخ الدم بشكل صحيح في جميع أنحاء الجسم.

وتتمثل أفضل طريقة للوقاية من أمراض القلب، في اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن وممارسة التمارين الرياضية بانتظام.

ويجب أن يهدف الجميع إلى القيام بما لا يقل عن 150 دقيقة من النشاط المعتدل الشدة كل أسبوع.

المصدر: إكسبريس