أعلنت رئيسة الهيئة الروسية لحماية حقوق المستهلكين (روس بوتريب نادزور)، آنا بوبوفا، أن مناطق سيبيريا الروسية تشهد حاليا تشكل طفرة جديدة لفيروس كورونا.

جاء ذلك على لسانها في مؤتمر أونلاين " معلومات علمية جديدة عن فيروس كورونا" الذي عقد يوم 17 نوفمبر الجاري.


وقالت:"نشهد بعض التغيرات في الفيروس التاجي الذي يدور في منطقة سيبيريا الروسية، ما دفع بنا إلى طرح افتراض بأن هناك نموذجا متحورا جديدا للفيروس التاجي".

بينما أشارت، آنا بوبوفا إلى أن التحورات المكتشفة لا تجعل الفيروس أكثر خطورة وأكثر تأثيرا على الأوضاع المتعلقة بوباء "كوفيد – 19". وقالت إن مركز "فيكتور" الروسي للبيولوجيا المجهرية في مدينة نوفوسيبيرسك بغرب سيبيريا هو الذي اكتشف تلك الطفرة. واستطردت قائلة :" كل ما نشهده من تحورات فيروس كورونا في مناطق روسيا المختلفة لا يجعله أكثر أو أقل خطورة ولا يؤثر ذلك على أهمية الوباء".

وأوضحت أن هيئة حماية حقوق المستهلكين لديها إمكانات لرصد كل التغيرات التي تحدث بالفيروس في روسيا ولو كانت طفيفة.

وأعلنت رئيسة الهيئة في تقرير قدمته في المؤتمر أن كل سلالات فيروس كورونا أتت إلينا في الربيع الماضي من أوروبا الغربية وليست هناك سلالة واحدة استوردتها روسيا من الصين.

المصدر: تاس