وجه ممثل المرشد الإيراني في مدينة مشهد أحمد علم الهدى انتقادا لاذعا للرئيس حسن روحاني دون أن يسميه، وذلك على خلفية اعتباره فوز جو بايدن بالانتخابات الأمريكية "فرصة لإيران".

وقال علم الهدى وهو رجل دين بارز، إن من يعتبرون فوز بايدن فرصة بالنسبة لإيران "إن لم يكونوا جاهلين فهم خائنون"، مؤكدا أنه لا يمكن اعتبار الولايات المتحدة فرصة لإيران في أي ظروف.

وأضاف: "جاؤوا لتقديم التغيير الذي أفرزته الانتخابات الأمريكية على أنه فرصة، لإفساد مصير هذه الأمة ومقدراتها مرة أخرى، وهو أسوأ بكثير مما نعيشه تحت الضغط الاقتصادي".

ولفت إلى أن من يتحدثون عن إضاعة الفرص هم من ضيعوا العديد من الفرص الاقتصادية على إيران، مشيرا إلى عدم تمكن بلاده من توفير السلع ودخول السوق القطرية وتحقيق المكاسب الاقتصادية المطلوبة في السوق السورية.

وكان الرئيس الإيراني حسن روحاني قال الأربعاء الماضي، إن علاقة بلاده مع الولايات المتحدة ستأخذ منحى الفرص بدلا عن مناخ التهديد بعد فوز جو بايدن، داعيا تيارات سياسية في إيران إلى "عدم تضييع هذه الفرصة".

المصدر: RT