أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن بلده يعتبر نفسه جزءا من أوروبا، ويسعى في الوقت نفسه إلى تعزيز العلاقات مع الولايات المتحدة بشأن الملفات الإقليمية والدولية.

وصرح أردوغان اليوم السبت، في كلمة ألقاها عبر اتصال مرئي لمؤتمرات "حزب العدالة والتنمية" التركي الحاكم في ولايات كوتاهيا وأفيون قره حصار وباطمان وسيعرت: "نرى أنفسنا في أوروبا وليس في مكان آخر، ونهدف إلى بناء مستقبلنا معها".

وأبدى الرئيس التركي رغبة أنقرة في "استثمار تحالفها الوثيق مع أمريكا بشكل فعال لحل كافة القضايا الإقليمية والعالمية"، مضيفا: "نريد أن نكون في حالة تعاون أقوى مع أصدقائنا وحلفائنا".

المصدر: الأناضول