قام حاكم مصرف لبنان المركزي الاستاذ رياض سلامة بزيارةٍ الى فرنسا حيث اجتمع مع حاكم المصرف المركزي الفرنسي وحاكم المصرف المركزي الاوروبي وخلية الازمة الفرنسية المتابعة لوضع لبنان لكي يطلعهم على الخطر الكبير من انهيار الاقتصاد اللبناني، ولاقت محادثاته تفهماً كبيراً من المسؤولين الفرنسيين الذين اطلعوا الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون على الوضع بكامله.

وكان مكتب ماكرون الرئاسي أكد لوكالة رويترز الخميس إن باريس ستستضيف مؤتمرا عبر الفيديو مع شركاء دوليين يوم الثاني من كانون الأول لبحث تقديم مساعدات إنسانية للبنان الذي يعاني أزمة مالية.

ويسعى المؤتمر الذي يعقد بالتعاون مع الأمم المتحدة إلى جذب أرفع تمثيل ممكن بهدف التشجيع على تقديم مساعدات للاقتصاد اللبناني المثقل بالديون.