زار النائب الشيخ فريد هيكل الخازن منطقة جبة المنيطرة حيث كانت له أكثر من محطة في عدد من البلدات.

ففي المجدل التي وصل اليها النائب فريد هيكل الخازن والوفد المرافق حيث كان في استقباله رئيس البلدية سمير عساكر وأعضاء المجلس البلدي، الدكتور فارس سعيد، كاهن الرعية الأب جوزف الخوري، رئيس بلدية المزاريب بشير فرام، رئيس بلدية المغيري بلال حمدان، رئيس بلدية عبود روبير غاريوس، رئيس بلدية الغابات روكز الراعي، نائب رئيس بلدية يانوح فادي أبو زيد، رئيس قسم المجدل الكتائبي ايلي عساكر، المختار يوسف عساكر، أعضاء لجنة الوقف وعدد من ابناء البلدة، حيث كان له لقاء معهم في مركز البلدية.

وكانت كلمة لسمير عساكر رحب فيها بحارس بكركي، حامل مشعل المسيرة الخازنية المتجذرة في كسروان والممتدة على مساحة الوطن، فمن يكون حارساً لبكركي تقع على عاتقه مسؤولية حراسة الهيكل اللبناني بأسره.

كما رحب عساكر بالدكتور فارس سعيد "الجبل الذي لا ينحني ولا يركع، وكان ولا يزال مساهماً برسم الأحداث في لبنان وصوتاً صارخاً في ساحات الحرية والسيادة والاستقلال.

وتابع شاكراً الخازن على وقوفه الى جانب اهالي جبة المنيطرة وحمله هموم المزطقة وتوفيره كل سبل الدعم لها. وأثنى عساكر على الخطوة التي قام بها الخازن عبر تقديم شاحنة وآلية "بوب كات" لبلديات المنطقة كونها تساهم بتلبة حاجاتهم وتعزز فكرة التعاون والتضامن فيما بينهم.

وختم سمير عساكر محمّلاً النائب الخازن رسالة ودعوة للوفاق والوحدة من اجل العمل لمصلحة لبنان، فإنقاذ الوطن يستحق أن نتوحد لتحقيقه كي لا نندم لاحقاً في وقتً لا ينفع فيه الندم.

وتحدث بعدها النائب الشيخ فريد هيكل الخازن، معبّراً عن محبته لهذه المنطقة، هذه المحبة التي ورثها عن والده وعمه اللذان لطالما اعتبرا انهما من أبناء جبة المنيطرة وارتبطا بها وبأهلها ارتباطاً وثيقاً.

كما أكد الخازن وقوفه الى جانب اهالي جبة المنيطرة واستعداده لأي دعم وتلبية كل الحاجات الممكنة لا سيما في هذه الظروف الصعبة التي يعيشها اللبنانيون حيث بات المطلوب منّا ان نكون يداً واحدة لمواجهة كل التحديات والصعوبات التي تعترضنا.

كما كانت كلمة للدكتور فارس سعيد شكر فيها الخازن على دعمه للمنطقة مثنياً على الدور الانمائي الذي يقوم به في هذا المجال.

وفي ختام اللقاء قدم سمير عساكر ورؤساء البلديات المشاركين درعاً تذكارية عربون شكر وتقدير لكل من النائب الشيخ فريد الخازن والدكتور فارس سعيد.

وانتقل بعدها الحضور حيث زاروا الموقع الذي سيتم فيه بناء المركز الجديد لبلدية المجدل، لتختتم الزيارة بغداء أقيم على شرف المشاركين في صالون كنيسة مار سابا.

وكانت الزيارة قد استهلت صباحاً بلقاء في بلدية المزاريب وعرستا حيث كان في استقبال الخازن رئيس البلدية بشير فرام وأعضاء المجلس البلدي، رئيس بلدية المغيري بلال حمدان، نائب رئيس بلدية يانوح فادي أبو زيد، ومخاتير المنطقة. وفي ختام اللقاء أقيم فطور على شرف الحضور وقطع قالب الحلوى بالمناسبة.