«حماس» : سنبقى صمام أمان للمخيّمات

جال وفد من حركة «حماس» على مدير المخابرات في الجيش اللبناني في الجنوب العقيد سهيل حرب، رئيس دائرة الامن القومي في الامن العام في الجنوب العقيد علي حطيط، المدير الاقليمي لأمن الدولة في الجنوب العقيد فادي قرانوح ، قائد منطقة الجنوب الاقليمية في قوى الأمن الداخلي العميد غسان شمس الدين، ورئيسة كتلة المستقبل النيابية النائب بهية الحريري.

وأكد الوفد «ضرورة الحفاظ على أمن واستقرار المخيمات الفلسطينية»، مشدداً «أن المخيمات لن تكون إلا قلاعاً للعودة والمقاومة، وأن حماس ستبقى صمام أمان في حماية وصون المخيمات وستبقى بوصلتها نحو التـــحرير والعودة وحماية المشروع الوطنــي الفلســطيني وعدم الدخول في التجـــاذبات الداخليـــة في لبنان، والحفاظ على الســلم الأهلي والتخفيف من معانـــاة شعبنا في المخيمات والتجمعات الفلسطينية خاصةً بعد تفاقم الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية في لبنان».

كما شدد الوفد «على ضرورة التنبه والوعي للمخططات والمشاريع الصهيونية الأميركية التي تسعى لاستهداف الساحتين اللبنانية والفلسطينية لمصلحة المشروع الصهيوني وأدواته في المنطقة، والحرص على تعزيز وتفعيل العلاقة الأخوية التي تجمع الشعبين اللبناني والفلسطيني ووحدة المسار والخيار في مواجهة كافة التحديات التي تستهدف الساحتين اللبنانية والفلسطينية».

وأكد الوفد «على المضي في طريق الوحدة وترتيب البيت الفلسطيني على أسس ديمقراطية والحفاظ على الحقوق والثوابت الوطنية».