إستقبل وزير الصحة العامة في حكومة تصريف الأعمال الدكتور حمد حسن، النائب ابراهيم كنعان الذي تابع معه الملف الاستشفائي والصحي عموما، ولا سيما في منطقة المتن الشمالي.

وأوضح كنعان، في تصريح، أن "البحث تركز على المهمات الملقاة في هذه المرحلة على عاتق مستشفى ضهر الباشق الحكومي وما يحتاج إليه من تجهيزات، بالإضافة إلى متطلبات المستشفيات الخاصة".

ولفت إلى أن "الاجتماع تطرق كذلك إلى تجهيز بعض المراكز والمستوصفات في المتن الشمالي بأجهزة أوكسيجين تسمح بمعالجة أولية لمرضى كورونا بما يؤدي إلى الاستعاضة في الكثير من الأحيان عن دخول المستشفيات"، ولفت إلى أنه "سيتابع الملف في الأيام المقبلة لتأمين تمويل بعض المشاريع من القطاعين العام والخاص".

كما أشار إلى أنه شدد مع "حسن على ضرورة إعطاء الاولوية لتلقيح موظفي القطاع العام والإدارات والمؤسسات العامة والسلطات المحلية، لأنهم على تماس يومي مباشر مع المواطنين". وأعلن انه أبلغ حسن عن هبة من تسع عشرة جهازا لغسيل الكلى على أن يوضح التفاصيل لاحقا.