ذكر الناطق باسم الكرملين دميتري بيسكوف، أن عدد المهاجرين إلى روسيا انخفض بشكل كبير خلال العام الماضي، وبات غير كاف لتنفيذ مشاريع البلاد الطموحة.

وقال بيسكوف للصحفيين اليوم الخميس: "لا يسعني إلا أن أشير إلى حقيقة الواقع، التي مفادها أن عدد المهاجرين الوافدين إلى بلادنا أصبح قليلا جدا خلال العام الماضي. وفي الحقيقة، ليس لدينا ما يكفي من هؤلاء المهاجرين لتنفيذ خططنا الطموحة".

في وقت سابق، ذكرت وزارة الداخلية الروسية أن عدد المهاجرين غير الشرعيين العاملين في البلاد انخفض بنسبة 40٪ العام الماضي.

وأوضحت الوزارة أنه بعدما كان عدد المهاجرين المقيمين في البلاد يتراوح عادة بين 9 إلى 11 مليون شخص في السنوات السابقة، تراجع عددهم في العام الماضي إلى حوالي 5,5 مليون شخص، بينهم نحو 900 ألف لديهم تصاريح إقامة دائمة أو مؤقتة.

وأشارت الداخلية إلى أن معظم الأجانب الذين يدخلون روسيا، هم من مواطني الدول الأعضاء في رابطة الدول المستقلة.

المصدر: "تاس"