أنقذ النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو فريقه يوفنتوس من فخ مضيفه أودينيزي (2-1) في المباراة التي جمعتهما أمس الأحد، وذلك في الجولة الـ34 من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

وفاجأ البرازيلي ناهويل مولينا، مدافع فريق أودينيزي، أصحاب الأرض، بهدف مبكر سجله، في الدقيقة العاشرة من انطلاق صفارة البداية.

ولكن رونالدو "صاروخ ماديرا" رد الصاع صاعين، بتسجيله هدفين متتاليين في الدقيقتين (83 من ضربة جزاء، و90) من زمن اللقاء الذي أقيم على ملعب "الفريولي" في مدينة أوديني.

وأحرز النجم البرتغالي "صاروخ ماديرا" هدفه الأول بعد 430 دقيقة من صيامه عن التهديف، فلم يسجل أي هدف في آخر ثلاث مباريات خاضها في "الكالتشيو"، أمام كل من جنوى وبارما وفيورنتينا، بينما غاب عن مباراة أتالانتا بعد أن شعر بعدم الراحة في التدريبات، ليحطم رقمه القياسي "الأسوأ" بقميص "البيانكونيري"، عندما غاب عن معانقة الشباك على مدار 359 دقيقة في الموسم الأول له مع "السيدة العجوز" (2018-2019).

ورفع الدون رونالدو رصيده إلى 27 هدفا، ليعزز تربعه على عرش صدارة هدافي الدوري، مبتعدا بفارق 6 أهداف عن ملاحقه المباشر البلجيكي روميلو لوكاكو مهاجم إنتر ميلان، بطل الدوري.

ورفع يوفنتوس رصيده بدوره، بعد هذا الفوز إلى 69 نقطة، وتقدم إلى المركز الثالث في جدول ترتيب "الكالتشيو".

بينما توقف رصيد أودينيزي عند 39 نقطة، ويحتل المركز الحادي عشر على سلم ترتيب الدوري.

وبذلك، حطم رونالدو أسوأ رقم له في التهديف مع فريقه يوفنتوس، خلال مباراته أمام مضيفه أودينيزي أمس الأحد، في الجولة الـ34 من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

وفشل رونالدو في التسجيل في آخر ثلاث مباريات خاضها في "الكالتشيو"، أمام كل من جنوى وبارما وفيورنتينا، بينما غاب عن مباراة أتالانتا بعد أن شعر بعدم الراحة في التدريبات.

وواصل "صاروخ ماديرا" صيامه خلال مباراته أمام أودينيزي اليوم ليحطم رقمه القياسي "الأسوأ" بقميص البيانكونيري، عندما غاب عن معانقة الشباك على مدار 359 دقيقة في الموسم الأول له مع "السيدة العجوز" (2018-2019).

وخرج يوفنتوس مبكرا من دائرة المنافسة على اللقب، الذي توج به 9 مرات متتالية، ويحتل المركز الخامس في ترتيب الدوري، برصيد 66 نقطة، وحقق 3 انتصارات فقط خلال آخر 7 مباريات في الدوري، وبات يصارع على بطاقة التأهل إلى دوري أبطال أوروبا في الموسم المقبل.

ويعتبر رونالدو (36 عاما) اللاعب صاحب الأعلى أجر في الدوري الإيطالي براتب سنوي يقدر بنحو 30 مليون يورو، وينتهي عقده مع الفريق الإيطالي مع نهاية الموسم المقبل، قائمة هدافي "الكالتشيو" برصيد 25 هدفا.