حذّرت المديرية العامة للنفط في بيان «المواطنين والمؤسسات من انتشار ظاهرة تخزين المحروقات لا سيما مادة البنزين تحسّباً لرفع الدعم لاحقاً»، وأكدت أن «هذه الممارسات تمَسّ مباشرة بأمن المواطنين وممتلكاتهم وجنى أعمارهم، وتعرّض السلامة العامة للخطر لمساهمتها في حرائق مباشرة، إذ ن عمليات التخزين المركزية لها شروطها العلمية والفنية والبيئية تحت الأرض وفي محطات المحروقات فقط».

ودعت إلى «عدم المجازفة بأرواح الناس في مقابل ربح مالي مباشر، ناهيك بتعرّض المسبّبين للملاحقة القانونية من الأجهزة الأمنية المختصة».