غرد النائب جميل السيد عبر حسابه على تويتر:

"حرب بيانات بين رئيس الجمهورية الماروني وبين رئيس المجلس الشيعي ورئيس الحكومة السنّي المكلَّف من جهة أخرى،

ونزاع حول تفسير الصلاحيات الدستورية لرئيس الجمهورية،

وعجز واضح عن تأليف الحكومة!

والنتيجة؟

أصوات مسيحية ستنادي بالفدرالية أو بلامركزية مع حكومات محلية!

يعني

فوق التعتير تفتيت"