استقبل رئيس أساقفة بيروت للموارنة المطران بولس عبد الساتر، السفيرة الفرنسية آن غريو، في زيارة تعارف، يرافقها زاهر أبي راشد من السفارة، في حضور عدد من الكهنة المسؤولين في أبرشية بيروت المارونية.

وشكل اللقاء مناسبة للتطرق إلى الوضع الذي يمر فيه لبنان على الصعد كافة، كما إلى دور فرنسا في مساعدة المؤسسات التربوية الأبرشية.