أكد معهد ووهان الصيني لعلم الفيروسات أن فيروس كورونا لم يتم تخليقه بتاتا داخل جدرانه، ولم يُسمح له بأن يتسرب، ووصف العلماء تقارير عن إصابة 3 عاملين به في نوفمبر 2019 بالهراء.

يأتي ذلك فيما تواصل الولايات المتحدة البحث عن أدلة على تسرب فيروس كورونا من مختبر ووهان. وكانت صحيفة وول ستريت جورنال قد ذكرت أن ثلاثة علماء من معهد علم الفيروسات في ووهان قد أصيبوا بمرض خطير في نوفمبر 2019.

ويُجهل المرض الذي أصيب به المتخصصون، إلا أن الصحيفة الأمريكية تعتقد أن هذا يمكن أن يضيف وزنا للدعوات المتزايدة لإجراء تحقيق أكثر اكتمالا في ما إذا كان فيروس "كوفيد – 19" قد تسرب من ذلك المختبر الصيني.

ووصفت منظمة الصحة العالمية، في تقرير لمجموعة دولية من الخبراء في مارس، احتمال تسرب فيروس "كوفيد – 29" من مختبر ووهان بأنه "مستبعد للغاية".

المصدر: نوفوستي