أعلنت وزارة الصحة المصرية أن الموجة الرابعة من فيروس كورونا ستبدأ بالبلاد في أواخر شهر سبتمبر، أو أول شهر أكتوبر المقبل.

وكشفت مصادر مسؤولة باللجنة العلمية لمكافحة فيروس كورونا بوزارة الصحة المصرية عن توقعاتها بدخول متحور "دلتا بلس" مصر، مؤكدة في تصريحات خاصة لـ"الوطن" أن اللجنة تعمل على تحديث البروتوكول العلاجي لمصابي فيروس كورونا خلال الفترة المقبلة، ليتماشى مع متحور الفيروس، مشيرة إلى أنه لم يتم حذف أي أدوية من البروتوكول العلاجي، ولكن تجري إضافة أدوية تحفز المناعة.

وتابعت المصادر أن متحور "دلتا بلس" هو أسرع في الانتشار، والفئات الأكثر عرضة للإصابة به هم الأطفال، على عكس الفيروس ذاته، وأيضا المتحورات الأخرى التي كانت تستهدف الفئة العمرية فوق الـ18 سنة، مضيفة أن التطعيمات تعتبر عاملا أساسيا لمواجهة أي موجة مرتقبة أو أي متحورات للفيروس.

وأوضحت المصادر أنه في حال تطعيم 20% من المواطنين ستقل نسب الوفيات في الموجة الرابعة بنسبة تصل إلى 88%، حيث إن لقاح كورونا يخفف من حدة الأعراض ويجعلها بسيطة أو متوسطة وليست خطيرة أو شديدة الخطورة.

المصدر: "الوطن"