أمل النائب جهاد الصمد، خلال لقاء جمعه مع مواطنين في الضنية، في "تأليف حكومة في أسرع وقت ممكن، لأن وضع البلد والناس لم يعد يحتمل المزيد من التأخير"، محذرا من أن "مؤسسات الدولة مصابة بالشلل وبدأت تتفكك، وهي تعاني من نقص كبير في المستلزمات ولو بالحد الأدنى، لتسيير شؤونها وشؤون المواطنين، وأن الإنهيار في حال حصوله سيصيب الجميع بلا استثناء".

ورجح الصمد "تكليف الرئيس نجيب ميقاتي بتأليف الحكومة خلال الإستشارات النيابية المقبلة"، متمنيا أن "يجري تأليفها في أقصى سرعة ممكنة".

وأعلن الصمد رفضه "إعطاء الثلث المعطل لأي فريق سياسي سيشارك في الحكومة المقبلة"، مؤكدا أنه "لا نرضى بشكل مطلق المس بصلاحيات ومقام رئاسة الحكومة التي أعطاها إياها الدستور، ولا صلاحيات ومقام رئاسة الجمهورية، ولا صلاحيات ومقام رئاسة مجلس النواب، في بلد مثل لبنان قائم في الأساس على توازنات طائفية دقيقة وحساسة".

الأكثر قراءة

الوفد العسكري يضغط على عون لتوقيع المرسوم وشيا تحذر: الثروة مهددة ! ميقاتي يستكشف اليوم حدود الدور الفرنسي «الانقاذي»... والعتمة على «الابواب» تحقيقات جريمة المرفأ الى «المجهول»... و«اسرائيل» تتحدث عن «خديعة» نصرالله