أعلنت المصلحة الوطنية ل​نهر الليطاني​، في بيان، أن "فرقها في منطقة ​داريا​ التابعة للقطراني في جبال الريحان وضمن نطاق مخفر الريحان، رصدت أعمال حفر ونقل ستوكات رمول في الموقع المستثمر من قبل شخصين، مستغلين الظروف التي تمر بها البلاد للتعدي على الموارد المائية والبيئية، علما أن المتعديين لم يقوما بتسديد الغرامات المتوجبة عليهما لصالح ​وزارة المالية​ عن الاستثمار الجائر من قبلهما للمحافر والمقالع في ​البقاع الغربي​ وجبال الريحان و​العيشية​، وستتخذ المصلحة الوطنية لنهر الليطاني الاجراءات القانونية الرامية الى ملاحقة المتعدين والمقصرين في منع التعديات".

الأكثر قراءة

الوفد العسكري يضغط على عون لتوقيع المرسوم وشيا تحذر: الثروة مهددة ! ميقاتي يستكشف اليوم حدود الدور الفرنسي «الانقاذي»... والعتمة على «الابواب» تحقيقات جريمة المرفأ الى «المجهول»... و«اسرائيل» تتحدث عن «خديعة» نصرالله