اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

قررت نيوزيلندا، اليوم الاثنين، تمديد إغلاقها الشامل في البلاد، بعد أن رصدت 35 إصابة جديدة بمتحور "دلتا" من فيروس "كورونا" المستجد.

ومن بين تلك الحالات 33 حالة من مدينة أوكلاند واثنتان من مدينة ويلينغتون، مما رفع العدد الإجمالي للحالات في تفشي المجتمع النيوزيلندي إلى 107، بحسب وكالة "أسوشيتد برس".

وقالت رئيسة وزراء نيوزيلندا، جاسيندا أرديرن، في مؤتمر صحفي إن البلاد ستبقى في أعلى مستوى (الرابع) من الإغلاق الوطني لمدة 4 أيام إضافية حتى منتصف ليلة الجمعة المقبلة، على أن يتم في ذلك الموعد مراجعة مستوى التنبيه مرة أخرى.

وأشارت أرديرن إلى أن أوكلاند، أكبر مدن نيوزيلندا، ستظل في حالة تأهب من المستوى الرابع حتى 31 أغسطس/ آب الجاري.

وكانت نيوزيلندا قد أعلنت انتقالها إلى أعلى مستوى (4) من الإغلاق الوطني اعتبارا من منتصف ليلة الثلاثاء الموافق 17 أغسطس/ آب، بعد أن تم تحديد أول حالة إصابة بمتحور "دلتا" من فيروس كورونا في أوكلاند.

وبموجب إغلاق مستوى التنبيه 4، يتم إغلاق الشركات والمدارس، باستثناء المرافق الأساسية مثل محلات السوبر ماركت والصيدليات ومحطات الخدمة.

وذكرت وزارة الصحة النيوزيلندية أنه سيتم نقل حالات الإصابة الجديدة بأمان إلى منشأة عزل، تخضع لإجراءات صارمة للوقاية من العدوى ومكافحتها، بما في ذلك استخدام معدات الحماية الشخصية الكاملة.

الأكثر قراءة

تقارير مُخيفة عن انتشار المخدّرات وارتفاع مُعدّلات الطلاق والفلتان... ودعوات للعصيان المدني عون: نتائج الترسيم أيجابيّة بوساطة أميركيّة... حركة ميقاتي «بلا بركة...» والبخاري: لا مُساعدات دول أوروبيّة: لدمج النازحين السوريين بالمجتمع اللبناني... ومرسوم التجنيس أواخر آب