اعتبرت مديرة وكالة الاستخبارات الوطنية الأميركية أفريل هاينز، في المؤتمر السنوي للاستخبارات والأمن القومي بواشنطن، إن أفغانستان لم تعد على قمة اهتمامات الولايات المتحدة بالنسبة للتهديدات الإرهابية الدولية لأميركا، مضيفة " ما ننظر إليه هو اليمن والصومال وسوريا والعراق، ولداعش، وهنا نرى أكبر تهديد"، وذلك بحسب ما نقل موقع وكالة "بلومبرغ".