أفاد موقع "خبرني" الأردني بأن البعض أطلق على حكومة بشر الخصاونة اسم "حكومة العشاوات"، وذلك بسبب اعتذار وزير عن مداخلة تلفزيونية لارتباطه بحفل عشاء. ونقل الموقع عمن وصفهم بالمراقبين أن هؤلاء استذكروا بعد اعتذار وزير النقل المهندس وجيه عزايزة في اللقاء التلفزيوني حوادث مشابهة منها، "الطلب من وزيري العدل الدكتور بسام التلهوني والداخلية سمير مبيضين تقديم استقالتيهما بعد حضورهما حفل عشاء، قالت الحكومة آنذاك إنه خالف أوامر الدفاع".

وأضاف المراقبون إن "وتيرة العمل في الحكومة، وانشغال وزرائها بتفاصيل جانبية كالـ (عشوات)، لا ترقى لمجابهة التحديات التي تواجه الحكومة، والملفات الملقاة على عاتقها".

"خبرني"

الأكثر قراءة

«عرض عضلات قواتي» ومخرج الراعي للاستدعاءات موضع بحث بعد رفض باسيل